أخبارعملات مستقبلية

أعمال العملات المشفرة لشركة روبن هود تشهد زيادة هائلة في الربع الأول على الرغم من الجدل حول غيم ستوب

[ad_1]

 

أصبح روبن هود، وهو تطبيق تداول شهير يستهدف جيل الألفية والمستثمرين الآخرين عديمي الخبرة، مركزًا رئيسيًا للعملات المشفرة، مما يوفر مزيدًا من الأدلة على أن الأصول الرقمية تحظى بجاذبية سائدة.

 حيث ذكرت الشركة يوم الخميس أن ٩,٥ ملايين مستخدم تداولوا الأصول الرقمية على منصتها خلال الربع الأول من عام ٢٠٢١ – بزيادة ستة أضعاف عن الربع السابق.

توفر روبن هود تداولًا بدون عمولة للعديد من العملات المشفرة الرئيسية، بما في ذلك بيتكوين (BTC) و بيتكوين كاش (BCH) وبيتكوين إس في (BSV) ودوجكوين (DOGE) وإيثريوم (ETH) ولايتكوين (LTC) وإيثريوم كلاسيك (ETC). كما يوفر التطبيق بيانات السوق في الوقت الفعلي لما يقرب من عشرة أصول رقمية أخرى.

إن ازدياد أعمال روبن هود للعملات المشفرة ليس مفاجئًا نظرًا لحجم ومعدل نمو سوق العملات المشفرة على مدار الأشهر الستة الماضية. حيث وصلت القيمة الإجمالية لجميع العملات المشفرة إلى ٢ تريليون دولار في أوائل أبريل، بعد أن تضاعفت في ثلاثة أشهر فقط.

وقد تم تحفيز جزء كبير من هذه المكاسب من خلال زيادة بيتكوين المزدوجة تقريبًا منذ يناير. مع تراجع مكاسب بيتكوين، سيطرت العملات الرقمية البديلة. حيث تمثل العملات المشفرة التي لم تحمل اسم بيتكوين الآن ما يقرب من ٤٥٪ من إجمالي السوق، وفقًا لبيانات كوين ماركت كاب.

لكن عام ٢٠٢١ لم يكن إيجابيًا تمامًا بالنسبة إلى روبن هود. دخلت الشركة في جدل بعد أن قررت تعليق تداول غيم ستوب وغيرها من الأسهم التي نمت في شعبيتها بين المتداولين الأفراد. نتيجة لذلك، تراجع الرأي العام للشركة، مما أجبر مديريها التنفيذيين على إعادة التفكير في خططهم للإدراج العام.

[ad_2]
Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
HTML Snippets Powered By : XYZScripts.com
%d مدونون معجبون بهذه:

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock