أخبارعملات مستقبلية

اعتماد بلوكتشين سيحسن العمليات الصناعية


قال الرئيس التنفيذي لشركة فينبوت الإسبانية للبرامج الحاسوبية يوم ٥ مارس في منشور بالمدونة إن الشركات التي تدافع عن مبادرات المسؤولية البيئية والاجتماعية والحوكمة (ESG) يجب أن تتبنى تقنية بلوكتشين.

ووفقًا للرئيس التنفيذي لشركة فينبوت والمؤسس المشارك، خوان ميغيل بيريز، لتوصيل إنجازات مبادرات المسؤولية البيئية والاجتماعية والحوكمة، يجب على الشركات الحصول على مقاييس كمية تتحقق من تقدمها وتوثق ما يقولون. وهنا يأتي دور تكنولوجيا بلوكتشين.

لكن إدخال التتبع في سياسات المسؤولية البيئية والاجتماعية والحوكمة، حسبما يقول الرئيس التنفيذي لشركة فينبوت، ليس سهلًا كما يبدو، لأن هذا التنفيذ ينطوي على سلاسل إمداد معقدة.

وقد أدلى المؤسس المشارك لشركة بلوكتشين الإسبانية بالبيان التالي:

“في مواجهة هذا التحدي الكبير، فإن تبني التكنولوجيا أمر حاسم إذا أرادت الشركات أن تثبت أنها نفذت مبادراتها. وأي من التقنيات الرقمية العديدة المتاحة يجب أن ننظر إليها عندما يتعلق الأمر بقياس أهداف الاستدامة؟ بلوكتشين.”

بلوكتشين كتقنية جديرة بالثقة لمبادرات المسؤولية البيئية والاجتماعية والحوكمة

وبفضل معالجة بلوكتشين لقضايا الشفافية والثقة التي تواجهها مبادرات المسؤولية البيئية والاجتماعية والحوكمة، يقول بيريز إنها تقنية “رائعة” لتتبع العمليات الصناعية.

ويضيف بيريز أنه:

“من خلال استخدام بلوكتشين للتحقق من الشفافية بطريقة لا تستطيع أي تكنولوجيا رقمية أخرى، ستعمل الشركات على تحسين بيانات اعتمادها وإجراءات الإبلاغ الخاصة بها بشكل كبير.”

وفي المقالة، تم ذكر شركة الطاقة العالمية ريبسول كمثال على شركة تنفذ حاليًا تكنولوجيا بلوكتشين لترقيم جزء من سلسلة التوريد اللاحقة.

ووفقًا لرئيس مجلس إدارة فينبوت، وبفضل بلوكتشين، يمكن لشركة رابسول تتبع الأصول مثل البولي إيثيلين من الإنتاج إلى الحاوية البلاستيكية التي يتم تصنيعها.

توقعات اعتماد بلوكتشين لعام ٢٠٢٠

بالنسبة لتوقعات عام ٢٠٢٠، يتوقع بيريز ظهور العديد من تطبيقات بلوكتشين في السوق والتي ستسمح بالتماسك مع الأهداف التي تسعى مبادرات المسؤولية البيئية والاجتماعية والحوكمة إلى تحقيقها.


Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

HTML Snippets Powered By : XYZScripts.com
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: