أندرويدأخبارالهواتف الذكيةتطبيقات الاندرويد

مؤسس الويب يكثف جهوده لإعادة تشكيل الإنترنت

توسع الشركة الناشئة المسماة (Inrupt)، والتي أسسها (تيم بيرنرز لي) Tim Berners-Lee لإعادة تصميم الطريقة التي تعمل بها الشبكة العالمية، فريقها التشغيلي وتطلق مشاريع رائدة في سعيها لتطوير منصة تكنولوجيا قابلة للتطوير على نطاق واسع.

ويأتي ذلك بعد أن جمعت الشركة في العام الماضي مبلغًا كبيرًا من المال، يتجاوز 10 ملايين دولار، من شركات التكنولوجيا والأفراد والمؤسسات المهتمين لتمويل تطوير الشركة.

وقال تيم بيرنرز لي، مخترع الشبكة العالمية في عام 1989: “هناك اهتمام من مطوري المصادر المفتوحة ورجال الأعمال والمسؤولين التنفيذيين في شركات التكنولوجيا والمسؤولين الحكوميين لدعم مهمة Inrupt لإضفاء اللامركزية على الويب وإعادة السلطة إلى المستخدمين”.

وكتب مخترع الشبكة العالمية في تدوينة: “يجب على شركة Inrupt الآن التركيز على تعقيدات تحويل تقنيتها المسماة Solid (البيانات الاجتماعية المرتبطة) إلى منصة قابلة للتطوير، ويجب علينا معالجة المسائل الحيوية المتعلقة بالخصوصية والثقة والأمن من أجل أن يختبر العالم القيمة الحقيقية لشبكة الويب التي نبنيها”.

ووظفت شركة Inrupt خمسة تقنيين بارزين لمواجهة التحديات الجديدة، بما في ذلك (بروس شنير) Bruce Schneier، وهو خبير تشفير مخضرم يؤمن برؤية تيم بيرنرز لي لإنشاء نموذج جديد في سبيل تحدي الإقطاع الرقمي لشركات التكنولوجيا الكبرى.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

وأضاف: “المشكلة هي أن بياناتك ليست تحت سيطرتك، بل إنها على أجهزة حاسب مملوكة للكثير من الأشخاص الآخرين، وليس لديك أي سيطرة عليها ولا يمكنك الوصول إليها بطرق مفيدة لك”، وأشار خبير التشفير إلى أنه من الصعب إنشاء عمليات مصادقة لتمكين تقنية Solid من العمل على نطاق واسع، لكنه كان مقتنعًا بأنه يمكن تحقيق ذلك.

وتعمل الشركة أيضًا مع هيئة مانشستر الكبرى المشتركة (GMCA) في المملكة المتحدة لتجريب التطبيق المبتكر المسمى “السنوات المبكرة”، والذي يرقمن سجلات الرعاية الصحية للأطفال حتى عمر 2.5 عامًا.

ويهدف مشروع Solid إلى إحداث تغيير جذري في طريقة عمل تطبيقات الويب اليوم، مما يسمح للمستخدمين بالتحكم الكامل في بياناتهم، بما في ذلك التحكم في الوصول وموقع التخزين، بالإضافة إلى تحسين الخصوصية، وذلك من خلال تطوير منصة لامركزية تخضع لسيطرة المستخدمين بدلاً من التحكم فيها من قبل الكيانات الأخرى.

وتستبعد بعض شركات التكنولوجيا تقنية Solid لكونها مشروعًا أكاديميًا لا يحتمل أن ينجح على الإطلاق لأن المستخدمين يعتمدون على منصات البيانات الحالية.

لكن بعض أكبر شركات التكنولوجيا، بما في ذلك آبل وجوجل وفيسبوك ومايكروسوفت، تدعم بشكل علني مشروع نقل البيانات، الذي أُطلق في عام 2018، للمساعدة في إنشاء منصة مفتوحة المصدر لنقل البيانات يمكن أن تتكامل مع Solid.

يذكر أن شركة Inrupt تأسست في عام 2017 لتفعيل تقنية Solid اللامركزية، والتي طورها فريق تيم بيرنرز لي في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (MIT).


Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

HTML Snippets Powered By : XYZScripts.com
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: